Content

Sabine Schmidtke, Epistle forcing the Jews [to admit their error] with regard to what they contend about the Torah, by dialectical reasoning (Risālat ilzām al-yahūd fīmā zaʿamū fī l-tawrāt min qibal ʿilm al-kalām) by a... in:

Camilla Adang, Sabine Schmidtke (Ed.)

Contracts and Controversies between Muslims, Jews and Christians in the Ottoman Empire and Pre-Modern Iran, page 73 - 82

1. Edition 2010, ISBN print: 978-3-89913-738-5, ISBN online: 978-3-95650-682-6, https://doi.org/10.5771/9783956506826-73

Series: Istanbuler Texte und Studien (ITS), vol. 21

CC-BY-NC-ND

Bibliographic information
Epistle forcing the Jews [to admit their error] with regard to what they contend about the Torah, by dialectical reasoning (Risālat ilzām al-yahūd fīmā zaʿamū fī l-tawrāt min qibal ʿilm al-kalām) by al-Salām ʿAbd al-ʿAllām. A critical edition1 Sabine Schmidtke The Fatih Collection (now held in the Süleymaniye Library in Istanbul) holds a manuscript of a tract entitled Risālat ilzām al-yahūd fīmā zaʿamū fī l-tawrāt min qibal ʿilm al-kalām by one al-Salām ʿAbd al-ʿAllām. The introduction of this tract contains a conversion account in the course of which the author refers to Bāyazīd II (reigned 886/1481-918/1512) as the sultan ruling at the time of composition. The tract thus falls within a period in which a number of polemics against Judaism are known to have been composed by Ottoman Muslim authors. Mention should be made in particular of an epistle against Judaism by the prolific Ottoman scholar Aḥmad b. Muṣṭafā Ṭāshkubrizāde (d. 968/1561)2 and al-Risāla 1 The present edition is part of a larger project involving the edition, translation and analysis of a number of polemical treatises by Ottoman authors against Judaism; see Camilla Adang, İlker Evrim Binbaş, Judith Pfeiffer, Sabine Schmidtke, Ottoman Intellectuals on Judaism: A Collection of Texts from the Early Modern Period (forthcoming). The present writer expresses her gratitude to Nevzat Kaya, the former Director of the Süleymaniye Library (Istanbul) and his staff for granting access to the manuscript and for permission to publish the edition. The acquisition of a copy of the manuscript and the research for this article was supported by a grant from the Gerda-Henkel Foundation. Thanks are also due to Camilla Adang, Wilferd Madelung and Judith Pfeiffer for helpful remarks on an earlier draft of the edition. – For a translation of this tract into English together with a brief analysis, see Camilla Adang, “A Polemic against Judaism by a Convert to Islam from the Ottoman Period: Risālat Ilzām al-Yahūd fīmā zaʿamū fī l-Tawrāt min qibal ʿilm al-kalām,” Journal Asiatique 297 i (2009), pp. 131-51; see also Joseph Sadan, “A Convert in the Service of Ottoman Scholars Writing a Polemic in the Fifteenth-Sixteenth Centuries” [Hebrew], Peʿamim 42 (winter 1990), pp. 91-104, and idem, “Naïveté, verses of Holy Writ, and polemics: Phonemes and sounds as criteria: Biblical verses submitted to Muslim scholars by a converted Jew in the reign of Sultan Bāyazīd (Beyazīt) II (1481-1512),” in O ye Gentlemen. Arabic Studies on Science and Literary Culture in Honour of Remke Kruk, eds. Arnoud Vrolijk and Jan P. Hogendijk, Leiden 2007, pp. 495-510. 2 For an editio princeps of the tract with an annotated translation, see Sabine Schmidtke & Camilla Adang, “Aḥmad b. Muṣṭafā Ṭāshkubrizāde’s (d. 968/1561) Polemical Tract Against Judaism,” Al-Qanṭara 29 (2008), pp. 79-113, 537-539. © 2016 Orient-Institut Istanbul SABINE SCHMIDTKE 74 al-Hādiya by a certain ʿAbd al-Salām al-Muhtadī al-Muḥammadī3, both of which were evidently more popular than the text that is dealt with here. The following editio princeps al-Salām ʿAbd al-ʿAllām’s tract is based on the single extant manuscript of the text, MS Fātiḥ 2994 (22 ff, 9 lines to a page) which is undated. It is unclear therefore whether it is an autograph or a later copy of the text. The orthography has been silently modernized, e.g., صالة for ,تعاىل for تع The various abbreviations used in most of the manuscripts such as . صلوة س for ع م ليه ا المعل الظ/ ظ , for الظاهر/ ظاهر ًأيضا for ايض ,حينئذ for ح , ابطل for بط , were not specifically mentioned in the footnotes. In addition to the Arabic translations of the Biblical quotations in Arabic transliteration that is part of the text, a later reader of the manuscript has added interlinear translations and explanations to some the Hebrew words. These are mentioned in the footnotes. * * * بل عمل الالكم توراة من قرساةل إلزام الهيود فامي زمعوا يف ا ل بسم هللا الرمحن الرحمي] ب١[ َاحلمد اذلي هداان﴿ َُ ََ ِ َّ ِ نـاْ هَذا ومـا َّ ُك َ َ َ ِتـدي ِل َ َ لـوالِلَهنْ ْ نا ابلحـقَ ِّ أن هـداان هللا لقـد جـاءت رسـل ر َُ ْ ِ َ بــ ِّْ َْ ُ ُ ُ َ َ ْ َ َ َ َ َ َ ﴾ يـاء ]٤٣) ٧ (ألعرافسورة ا[ تـه أل يل، املـوازي علـامء أ بوالصالة عىل من أرشدان إىل سواء ا م نب لس هـره عـىل ادليـن هدى وديـن احلـق يل، محمد اذلي أرسهل اب يظبين إرسا لل بق، وعـىل آهل ّ لكـئ ســه فـامي سان إىل يوم ادلين بعومه بإ تابعني واذلين ا حوأحصابه ا ت .ل يقول الفقري ،وبعد سالم إف نـهاعف ّالعالمعبد ] أ٢[لىل هللا ا ىل إن هللا تعـاىل ملـا هـداين إ :ع هللا نـت مـن بـين إ ،اثم عـن الكفـر واآلًميـان معرضـاهـل اإلأف قليب مع ّلأ و،سالمدين اإل يـل ئرساإكذ تاهبم وآ عىل ًلعاّ مط،حبارمهأوزمرة بـصار أ وسـطع يف ، وقـد ملـع عـىل عـني بـصرييت،خبارمهأكايت بوة محمد املصطفىإ ، نور وهدى ابلصفا،رسيريت ية نىل شاكة ،حق يه وسمل مـن مـ صىل هللا ايت آعل توراة بعد ًن حرفوا ما اكن رصحياألا ّ ّ ً وياانً،نابي ًنـا ب ًنـامتي تخرجوا مـن ،مبي ايهتـا ولكامهتـا آبعـض ســ وا هم عىل تأ ما يدل،ابالهامتم سالم] ب٢[بيد ديـن مع بز يـه ا لـمـوىس نـوا ،عل ىل إشـارة ن فهيـا اإلأظ و نـدها تـاب ،عانقطاع الـويح ساموي بعـدهالك وا بوا ،لـا هنـم يف مريـة ممـا أال إهنـم عـىل يشء أحـسـ و 3 For an editio princeps of this tract, see my “The Rightly Guiding Epistle (al-Risāla al-Hādiya) by ʿAbd al-Salām al-Muhtadī al-Muḥammadī. A Critical Edition,” Jerusalem Studies in Arabic and Islam 36 (2009) [in press]. © 2016 Orient-Institut Istanbul EPISTLE FORCING THE JEWS [TO ADMIT THEIR ERROR] 75 ثرياّضلأوا وّ فضل،يقولون ًوا شاجرات مـع ف. قـوم الفاسـقونالال إ بـه ّ وما يـضل٤ك ملـبعـد احملـاورات وا سب اصـطالحاهتم يف مـضامني إعلـامء بـين يـل عـىل حـرسا تأاآلئ تدلوا هبـا عـىل ا لايت الـيت ا بيـد ســ توراة هآصارت يقـنيإً رشاداإ و، يل بعون هللا املعنيًدىلايت ا باحاأ و،لىل احلـق ا ًنـوار لكامهتـا مـص بنيُبرصتأ يد الفرقـاين تعاىل يف ] أ٣[ هللا كام قال. ملسـت به يف ظلمة الكفر طريق ادلين ا تاب ا جملا لك يل ََأَو﴿لادل وامحلـد ،]٢) ١٧(سـورة اإلرساء [﴾َيـلئِاَْرسِإ ِينَبـِل ًدىُ هـُاهَنلَْعَجَ وَابَتِكْل اَوىسُ م٥َانيْت يل عىل دين اإل .مجلسالم بفضهل ا تخرجت ُفا يـدسـ تأ ي سع آمـن هللا تعـاىل ب تـوراة تـايت ا ملـا قـال هللا تعـاىل ً موافقـا،نـاتبيّايت آل ََأ َْدَقلَو﴿ بـوة إمـا امخلـس مهنـا ففـي أ ، ]١٠١) ١٧(سـورة اإلرساء [﴾ِتاَيآ َعْسِت َوىسُا مَنيْت نبـات ث يه وسمل ت ربعما األأ و،علمحمد صىل هللا سالم سـففي بطالن ا يـه ا يـد ديـن مـوىس لـدالهلم عـىل تأ عل ب تزنيل سعادة العظمىإ وملا وقعت هداييت.بعدها] ب٣[لوانقطاع الويح وا يل هذه ا لىل صـابيت إ و،ن سلمني اإلّعـزأ يف ظـل سـلطان ،الكرامة الكربىتكل دراك إل عـالم العـمل بـني أ ونـصب ،ملـسـالم وا نني سطوته ،ماملؤ هر ب و مين دوتـه رشف ديـن اإل،اثر املعاندين يف ادلينآق هـر ل و بـ سـالم عـىل اكفـة ظ نني وانأ ،العاملني سلمنيرصممري املؤ سالطني وبرهان اخلواقني سلطان ،مل ا هرمان املاء والطـني،لا ،ق يل هللا تعاىل سلطان اجملاهد يف سبا يف هللا،ل نـد هللا،بسـ قامع الكفرة سلطان ابـن ،ع املؤيد من لـ ا سلطان يـد ديـن احلـق سـلطانه،سلطان ابيزيـد بـن محمـد خـان] أ٤[ ،لا تأ ي خـدل هللا يـد ّيـأ و،ل تأ يد ل بني ملارشع ا .أعوانهره وانصأل ُبتوأف باتأ بعد ج يـب الـصلوات،جداء الفرائض والوا ىل نـواب إهـديت أ و،عق دعاء دوام ظـهل يـا،عـىل هـذه اللكـامتألااببه ً را يعـة الرمحـة ا مـن خـدًمـالآ ، مـن هللا رفـع ادلرجـاتج سدة الر فم ا لـ يل احلـقإين ي هللا هيـدّ لعل،لوالاتفات ّىل ثـوابةل للفـوز ابأليســعـهل وجبو ، والـصوابسـب ،لجـر وا يو .ه املرجع واملآبلإ يه وسملما األأ] ب٤[ بوة محمد صىل هللا علايت امخلس اليت تدل عىل هـا قـوهل تعـاىل يف وال، فأن توراة َ اَْنتَنـَ وُْملَ حـَْمولُه وُا َِيب نْهََخبْرَِك بْمَُق يِْيك :لا ََا وَقـَ لْهَرَمـَاَو[...] ْثَوفـُو مُ اْوثُ اْهَيخـل ْميِوهُلـَ اَدُبـْعن نـاه ] cf. Deut. 13:2-4, 6[ ٦.ْثَومـُا[...] و هَُه َِيبنَه ْيَرْبِ دَْل اْعَمْسِت َال..] [. ْميِرََحا لغـة عـىلمعو ِب: ٧٧): ٥(إشارة إىل سورة املائدة 4 نمك غري الحق وال تاب ال تغلوا يف د تَّ﴿قل أهل ا َ َلك ت َي ََ ِّ َ ْ َ ْ َ ْ ِ ُِ ِ ِ ُ ْ ِ َ ْ َ ْ ْ ْعوا أهواء قوم قد ضلوا من ُ ِ ُّ َ ْ َ ٍَ ْ َ َ ْ َ ُ يل﴾ ثريا وضلوا عن سوء ا ِبل وأضلوا ِب َّق سَ لك ِ َ َ ُّ َُّ ََ ًَ ِ َ َ ُ ْ َ. ياان 5 نا: توأ .تيولقد آ ها آخر ال : + اومث… يك يقم 6 بد ا توا يال او برهاان وياءمر ا يمك د نمك نىب او رآيئ رؤاي ويعطى ا ًاذا قام ل تعي ي ل ل ل لب نىب ذكل لسمع لكامت ا سطرت .ل اوملكوه، إضافة حتت ا © 2016 Orient-Institut Istanbul SABINE SCHMIDTKE 76 نمك نيب إ«العرب يالأبيذا قام يمك د ًو رايئ رؤاي و ل بـد ئن اأ ويأمرمك بًو برهاانأ يعط ًهـاإلنعتـوا خـر ال آ ل نيب بل هلكوه] أ٥[تسمعوا لكامت ذكل .»لا تـوراةواثنهيا قـوهل تعـاىل .cf. Deut[ ٧.ْونُمعْسِتـ ْوَلـَا[...] ي ِمْسِبـ َْربَدَ يـََْرشا[...] ِيبَنـَه :ل يف ا ناه عىل لغـة العـرب ] 18:15-20 متعوا هل«معو تلكم ابمسـي فا نـيب اذلي ســا يـ يـة وملـا اكن هـذه اآل. »ل يالإ و:وىل اكن تقـدير الـالكميـة األمعطوفة عىل اآل يمك د نمك نـيب و ًذا قـام لـ يعطـ تلكم ًرهـاانو بأ بيـ يـ و متعوا هل .طيعوهأأي ،سـابمسي فا بـوهتامإيتني تدالن عىل وجوب ن هاتني اآلأاعمل بـول سالم و يىس علهيام ا نطاعة رشيعة محمد و قل ،ع رشائط أل يـل إ ويه ،يتنياملذكورة يف اآل] ب٥[لن ا ليان ادل تلكم ابمس هللا تعـاىلوت ي أ ،لـالربهـان وا يداإل تو حبار عن ا تحققة،لخ ٌ سالمٌجودة وموم . ل فهيام علهيام ا يلإف نـاُين يأ من :قن سالم؟ يىس علهيام ا رشائط يف محمد و بوت هذه ا قلعمل ل ل تلكم إ :عث ابمس لـن ا يد و وهو اإل،هللا تعاىل تو حبار عن ا تواتر ٌ معلوم،تيان ادلالئل والرباهني اليت تكون ابملعجزاتإلخ ل اب سالمأب رشائط موجودة فـهيام علـهيام ا لـن هذه ا بـوت املعجـزات لألإ فـ.ل نبيـاء علـهيم بثن طريـق العـمل سالم بة أكرث أو] أ٦[لا يس إلنسـحواهلم اب لنا تواترإلي يث ،لال اب نيب أح و توراة ا لطلق هللا تعاىل يف ا ل تكل األ ناباملوصوف تـد يد بكونـه ًوصاف ومل ي م بـت بـذكل وجـوب يق سالم يـه ا ث بـدين مـوىس لـ فعل يل ملن ادإ ّطاعة بين ارسا بئ سالملنعى ا يىس ومحمد علهيام ا لوة .كع توراة ُ مكـْود ُعـِيبَ نـْمَقـ َالَو: لواثلهثا قوهل تعاىل يف ا ِ ابَوىسَ نـاه] cf. Deut. 34:10[ ٨.ْلِائـَْرسِ :معو يلإما قام نيب وال يقوم مكوىس من بين « تـوراةو. »ئرسا ها قوهل تعـاىل يف ا لرا َ َِْمك اِيبَنـ] ب٦ [:بع ْمهَـل ََ وْمَوخَُم قْمَيحِهَ اْبَرَكِم َ ْيََربَ دَِيتتن َ َ الََْرش اْيشِئَه ْهَيَهَو[...] ْيوِفب ي ُِخنـَو اهُـَه ِيبَنـَه ْيَرْبـِ دَْل اْعَمْسي ناه يف لغة العرب]cf. Deut. 18:18 [٩.وُمِعَ مْوشُرَْدا يـاأ« :مع و ًقمي ثكلأ هلـم مـن بـني نب ١٠مـخـهيم يهأو يعوه ويكون الرجل اذلي ال ١١بفعطي لكاميت ي نيب مؤاخذاليط ًسمع لكامت ذكل ا هااتن و. » مينل سالم إعىل وجوب يتان تدالن اآل يه ا بوته بول لـطاعة رشيعة محمد و عل ن ذ إ ،بطريـق اخلـصوص] أ٧[ق ناقض بني اآل هـوم مـن اآل أل،يتنيلتلوال ذكل لزم ا سالم مـا أوىل يـة األملفن ا يـه ا ثـل مـوىس لـن عل م سطر: + تسمعون… هنيب 7 سمعوا، إضافة حتت ا يه تلكم ابمسى ا نىب اذلي لا ت ل ي .ل سطر: + ابرسائل… وال مق 8 يل، إضافة حتت ا ثل موىس من بىن ارسا تدالل لاي ما قام نىب يدل عىل الا ئ .مسـ ثكل وأعطى لكام: + معمو… نيب امك 9 نىب منىب أقمي هلم من بني اخهيم سمع لكامت ا يه ويكون الرجل اذلي ال لىت ي بف سطر نه، إضافة حتت ا لذكل اان اطلب .م سطر: + مثكل 10 .لخطاب ملوىس ع م، إضافة حتت ا سطر: + بفيه 11 .لاي بفمه، إضافة حتت ا © 2016 Orient-Institut Istanbul EPISTLE FORCING THE JEWS [TO ADMIT THEIR ERROR] 77 يلإ وال يقوم من بين ١٢قام هوم م،ئرسا ية ن اآلملف وا ثا نية ا سالم يقوم من بـين أل يه ا ثل موىس لن عل م ناقضإ يلزم ا يل ترسا لئ بار،ف تعال عام يقول الظاملون علـواىءل والكم ا ً مزنه بـريام ً نـاقض ألك ن لت عـن ا يـة يف قـوهل املراد من األ ثا نخ عىل زمع علامء الهيود يف اآليـة ا خ اجملـازي يعـين األ»خـهيمأبـني مـن «ل نـاقضإحينئذ من بـين ] ب٧[فيكون خوة يف ادلين اإل يلـزم ا يـل ترسا لئ يعـين ، وهـذا القـول مـهنم.ف يـه نـلن محـل ا مـردود أل،خ عىل املعىن اجملـازيمحلهم األ فصوص عـىل ظاهرهـا واجـب مـا مل توجـد سالم قـد بعـث أن حيمل عىل املعىن اجملازي مع وال رضورة يف هذا املقام أل،الرضورة يه ا لن محمد عل سالم من بين هيم ألخأمن بني بين يه ا لنه بين أ وهو ،عيلسامإعل يقي لخ يلإحق بدأ بين أل،ئرسا من يل هو إ سالم وإئرسا يه ا نيب لحساق ا عل سالم سامإل يه ا نيب ليل ا عل ل يقةأع ًخ هل .حق ناقض بإف يل يف دفع ا لتن يـه « :وىلية األاملراد من اآل] أ٨[ن أق ثـل مـوىس علما قـام وال يقـوم م سالم يع »لا هاتمج يف تـاب و،جلا يـة ومـن اآل،حـاكماأللك يعين يف نـزول ا ثا نيـة ا مثـل مـوىس «ن أل سالم ليه ا هـاتإ يأيت من بين »عل يـل يف بعـض ا جلرسا تـاب فقـط،ئ وهـو داود ،لك يعـين يف نـزول ا سالم يـه ا نـيب لـا عل تابـه إل يس يف كذ نـاقضألـ نقـول،لتحـاكم فانـدفع ا يـق ابطـل مـن : ف لتطبذكل ا ية يف قوهل تعاىل يف اآل»مثكل«ن يكون املراد من ألح نه ال يصأول األ،وهجني ثا نية ا يـاأ«ل ًقمي هلـم نب ثكلأمن بني سالم »مخهيم يه ا نيب ل داود ا عل ن يكون ذكل أ ال بد :»مثكل«ن املراد من أل] ب٨[ل ثهل يف نزول األ نيب ما ية يدل عـىل يف اآل»ليطيعوا«ن قوهل تعاىل حاكم ألل ثا نية ا ن يكـون صـاحب أل نيبال يف مقابةل األإطاعة ال تكون ن اإلاكم ألحاأل سالم مل ،لحاكم اليت جاء هبا ذكل ا يـه ا لـ وداود عل تـوراةأمـر غـري أيؤت حبمك و ثـاين . لحـاكم ا يقـة األهـو »خـهيمأمـن بـني «ن املـراد ألوا ًخ خ واأل،حق بين يقي لا يل خارج عن بين إحلق يل ألإئرسا ىل إ راجـع »مخـهيأمن بني «ن الضمري يف قوهل تعاىل ئرسا يل بإبين ته إخ وفراد لفظ األإ و،أرسمهئرسا شعر يمجلىل مضري اإفضا مه هـو خشـص اخـأن أب] أ٩[تع بين يت بواحد ومه امجلاعة اليت يلإمس بارة فلوال ذكل اإل. ئرسا من بني :ن يقولألعشعار لاكن شأن ا يكون األ،ماهنوخإبين سالم مـهند و، عهنمًخ خارجاف يـه ا نيب لـاود ا عل ً خـاأن يكـون أ فـال يـصح ،مل ًيا تقدير يلزم ذ عىل إ حقيق نـدفع ً، عـهنم معـاً فـهيم وخارجـاًن يكـون داخـالألذكل ا ي وهـو حمـال فـال ناقض ناقض ب.لتا سالم يف أوىل ية األن املراد من اآلإ :قولنن ألت وميكن دفع ا يـه ا ثل مـوىس لـن عل م تاب يـلرسإ وال يقوم مـن بـين ١٣حاكم ما قامألاو] ب٩[لكنزول ا يـة ،ئا ثا ن ومـن ا ثـل مـوىس أل من تـاب واأل سالم يف نـزول ا لكيـه ا لـ يـلإ بـين يخأحـاكم يقـوم مـن عل يس ،ئرسا يقـةًخـاألـ و ً بـين حق ل سطر: + ما قام 12 .لنفى، إضافة حتت ا سطر: + ما قام 13 .لنفي، إضافة حتت ا © 2016 Orient-Institut Istanbul SABINE SCHMIDTKE 78 يل إ نإئرسا نيب اذلي جاء من بين إ وبال يل فا لسام تاب واألإع يه ا يل ونزل لكسام عل ال إحاكم مـا هـو ع سالم يه الصالة وا لمحمد بول .عل ناقض فوجب ق فاندفع ا سالملت يه ا لبوة محمد عل . ن يلإف سالم أل يف اآل»مثكل«ن يكون املراد من أ ال جيوز مل:قن يه ا يىس ية ثا لـية ا عل ن يـىس عل عن سالم ليه ا تـاب واأل] أ١٠[عل سالم يف نـزول ا يـه ا لكثل موىس لـم يس مـن بـين أحـاكم مـع عل لـنـه يل ألإ سالم مل يودل من األئرسا يه ا لنه تـصعل نص عـىل ا خب وال يكون ا مـن بـني «اص قـوهل تعـاىل ل سالمً محمـدا»خهيمأ يـه ا لـ نـا،عل بـارة :قل تحمـل عـىل ذكل ع ال يـه أل»خـهيمأمـن بـني «ت يـىس علن ع سالم من هجة األ يس من بين لا يل وال منإلب يلإبين ل أخئرسا هـو مـن ما من هجـة األأ و،ئرسا فم يل ألإبين سالم يئرسا يه ا ُنه ل نت ومرمي ريض هللا،سـيح بن مرميملعرف ابعل معران ] ب١٠[ب عهنا ييل ال من اإل يلإخ بين أئرسا سالم»مـثكل«ن يكون املـراد مـن أح ل فال يص،ئرسا يـه ا يـىس لـ عل ،ع ّتعني سالمًن يكون املراد محمداأف يه ا ل بارة اآلًيضاأويدل . عل ما قـام نـيب وال «وىل بقوهل تعاىل ية األع يلإيقوم مكوىس من بين ئـه مـن غـ»ئرسا يـه إري بـين جمي عـىل وجـوب يـل ممـن مياثـل مـوىس علرسا ئ سالم يلإمن بين «ن قوهل تعاىل أل،لا يد احرتازي»ئرسا نيب ،ق يـىس وإلفذكل ا مـا محمـد علـهيام إعمـا سالم سالم] أ١١[ية دالةل عىل وجوب ففي اآل.لا يىس ومحمد علهيام ا لجميء رساةل .ع توراة بارك وتعاىل يف ا ها قوهل لوخا ت اَبَ ايِ يكْدَ عـْوَلـْجَ رَْنبِ مـْكَوكـُحُمَي وَودَُهيِ مَْتبَس ُْرسَ ايَال: مس ِط معَحْقِو يُلَو وُيلِس ناه عىل لغة العرب] cf. Gen. 49:10[ ١٤.ْميَ وال اال يزال عـصا مـن هيـود« :معو شأن اذلي خيرج من بني ليـه جتمـع إ حىت جييء اذلي هل العصا وارجل هيودأليزال عصا رجل عظمي ا سة هـذه اآلن يفأاعـمل . »مماأل يـه ] ب١١[ وىل األ،مـورأمخـيـة دالةل عـىل علعـىل رشيعـة مـوىس سالم سالم،لا يه ا يىس ية عىل رشيعة ثا ل وا عل ن سالم،عل يـه الـصالة وا ثة عىل رشيعة محمـد ثا لـ وا عل ل ،ل سالم يـىس علـهيام ا لـوالرابعة عىل انهتاء رشيعـة مـوىس و سالمإع يـه الـصالة وا لـىل رشيعـة محمـد ،عل سة عىل سالم عـىل اكفـة األمواخلا يه الـصالة وا لـكون رشيعة محمد ة عـن يـاكحيـة ن هـذه اآلانم ألعل سالم عـىل إ يه ا نيب لـبار يعقوب ا عل ل ي أ »ال يـزال عـصا« :خـر الزمـان بقـوهلآحـوال أبنائـه عـن أخ سالمإ رةشـاإ وهـو »اهيـود] أ١٢[مـن «حاكم أ يـه ا لـىل رشيعـة مـوىس ال يـزال «بقـوهل تعـاىل و ،عل شأن اذلي خيرج من بني «حاكم أأي »عصا يىس إشارة إ هو »ارجل هيودألرجل عظمي ا عىل رشيعة سالم أل ليه ا سالم عل يه ا يىس بة لن عل عسـ ش،مـهأ من هجـة اىل الهيودإن ُ رجـل أمـه بأ ١٥دوالأت ّهبفـ هره ألاهيود يس من ظنه اذلي «ي الرجـل أ »يء اذليجيـحـىت « وبقوهل تعـاىل ،رجهلأ بل من بني ،ل يه جتمع ال يزال ع: + معمي… ال ايرس 14 يه حىت ان جيئي من هل وا شان من بني ر لصا من هيودي عاطفه عظمي ا جل ل سطر .لالامم، إضافة حتت ا .والد: أوالد 15 © 2016 Orient-Institut Istanbul EPISTLE FORCING THE JEWS [TO ADMIT THEIR ERROR] 79 تص هل األ»هل عصا يه وسمل وانهتاء ] ب١٢ [ىل رشيعة محمدإشارة إ وهو ،حاكمخي يعين علصىل هللا تني األ يعارش رشيعة ألإلويني ل يـدل عـىل »حـىت« و،»حىت«مبعىن ] עד[ َْدعن قوهل تعاىل لىل هذه ا هـذا الرجـل أ] ולו[ ولو :وقوهل تعاىل. الانهتاء يـ»ممجتمـع األ«لي ه عل يـدل عـىل معـوم رشيعـة محمـد سالم أل بين لالصالة وا تص سالم يه ا بن رشيعة موىس خت ل يـل ال لك األإعل هـذه اآل،ممئرسا يـة تـدل ف سالم يىس علهيام ا لعىل انهتاء رشيعة موىس و سالمىل رشيعة محمإع يه ا لد ومعوم رشيعة محمد .عل رسأاعمل ّن ا رس] أ١٣[ين من علامء ملف ّالهيود حـاكم أي أ ، ال يـزال عـصاء:يـة بقـوهلموا هـذه اآلفـ سالم يه ا لموىس شأن اذلي من بـني ا من بني هيود،عل ا،رجـل هيـودأل وال يزال كون الرجل العظمي ا رشيعةمنيعين هـديجيـ حـىت ،لـ حتت حكومة هـذه ا ن أل،مليء الرجـل اذلي صـار هل احلـمك وهـو ا هم جييء من بين هدي عىل ز معا سالماهيودمل يـه ا لـ عىل رشيعة موىس سريمه هـذه اآل.عل ة عـىل يـتفـ و حـىت جمـيء الرجـل اذلي هل « يف قـوهل تعـاىل »حـىت«ن لفـظ أول األ،هذا الوجه ابطل من وهجـني رشيعة األ] ب١٣[ »العصا فتعـني . ي احلـمكأىل رشيعة الرجل اذلي هل العـصا إوىل لتدل عىل انهتاء ا سالم فال جيوز رشيعة ] تكون[ن أ يه ا لمن هل غري رشيعة موىس لعـصا ن يكـون رشيعـة مـن هل اأعل سالم يه ا لرشيعة موىس ثـاين . عل رشيعة »هل العـصا« قـوهل تعـاىل نألا تـصاص هـذه ا لـ يـدل عـىل ا خ سالم مل،ذلكل الرجـل اذلي هل العـصا يـه ا رشيعة رشيعـة مـوىس لـ فلـو اكن هـذه ا عل تـصة لـ خم تكـن تعني ،للرجل اذلي هل العصا رشيعة مغا١٦كلتكون تن أف سالميل ا يه ا رشيعة موىس لرة عل . ل يـدايت األما اآلأو ]أ١٤[ تأ هم عـىل ا تدلوا هبـا بـز بربـع الـيت ا ل يـه أ ،معســ يـد ديـن مـوىس علي تأ ب سالم توراةلأوه، فلا َ ْفُظَ هْهَريِشَه ْبُتَك اي موىس: لا قوهل تعاىل يف ا ْ يكْهَيَهَو[...] َْونَفل و ُوتُ اْهَنَسْمِت َ َ [...] ْهَريِشَهـ ْهنَتـَع وْوتَُرسَ وْوتُبـَ رْدُعـَر ْى رضِفـِ مْحَقْشِتـ َ الَْيك[...] ْوَنـَفل .cf. Deut[ ١٧.وُعـَ ناه يف لغة العرب] 31:19-21 توراة « :معو تب هذه ا لا يل فإمام بين أك وجدمت ًذاإذا اكن كذكل إئرسا ثــرية ومــضايقات] ب١٤[ كبــات ــوراة أل،نك ت نــىس مــن ل واندهتــم ا تــوراة ال تن ا ــواه ذرايهتــمأل . »ف تدلوا يد دين موىس اآل هبذه ،ي علامء الهيودأ ،سـا سالم وقالوابية عىل تأ ليه ا نا :عل يـع غـري أل نطن ال يةاأل تورا تحاكم ا نـىس مـن «ن إ :ن قوهل تعاىلإ ف،ل توراة ال تا يـد ديـن »فـواه ذرايهتـمأل ب يـدل عـىل تأ يد سالم وعىل تأ يه ا بموىس ل يان مـن يذ نفـإ ،وراةتلحاكم اأعل ذرايهتـم يـدل عـىل ذكـر فـواه ألنـسـ ا توراة يف تـوراة يف ] أ١٥[ذا اكنـت إ فـً،اه ذرايهتم دامئافوألا يان يف ألا نـسـفـواه ذرايهتـم مـذكورة بـال يـدإوقات مفا هو وقت من األ تأ بال معىن ا يح أل. ل يس تدالل مـهنم بـصحوهـذا الا بـارك لـســ تن قـوهل .ذكل: تكل 16 شريه 17 هتب ثرية ومضايقات : + رضعو... ك بات هُم تورية هذا اماهمم واذا اكن كذكل اذا وجدت تب ا كاي ا ل ٌك نك ل َ َ َ تورية اماهمم الهنا ال سطرلواندت ا لنىس من افواه ذرايهتم، إضافة حتت ا ّ .ت © 2016 Orient-Institut Istanbul SABINE SCHMIDTKE 80 نىس من «ن إ :تعاىل توراة ال تا يد»فواه ذرايهتمأل تأ تدل به عىل ا تقل حىت يس حبمك ب ل سـ يسـ م بـل ،ل هوم واحلمك املعلـوم مـن اآلاأل تـوراة أليـة هـو األملفمر ا تابـة ا لمـر تابـة وتبك ُن حتفـظ اب يف زمـان ّعـمللك تعل تابة ونادُ وتميلا بب ا يان ند ا تذكر سـ لكع بس يـاجىلن يـن يلـزم أ] ب١٥[ مفـن .حت هبـا يف وقـت الا يد جلواز تأ با سوأل توراة بل كون ا نىس ناه ال نن يكون ل ممع ق ؟خةت َ َال: اىلواثنهيا قوهل تع ْيميَمَسب َ َلْعِي يِم ْرُمَ ال١٨ِ يهْ ْيميَمَسَهو ُنل ي ِم ْرُمَ ال١٩ يهَْميَه َربَعَ مَالَو[...] ْ َه ََربََعي سموات « :يـة يف لغـة العـربومعـىن هـذه اآل] cf. Deut. 30:12-13[ ٢٠.وُنل حـاكم ألـال يف ا ًتأمروا خشصا بحـ٢١ يصعدل نـا هبـا وال يف وراء ا ساموات ويأ ل يف ا تـأمروا مـن يعـرب أر تيلـ لهيـا إلحـاكم تدلوا. »ليناإينقلها سالم وقـالوا هبـذه اآل،ي علـامء الهيـودأ ،ســا يـه ا يـد ديـن مـوىس لـيـة عـىل تأ عل :ب يع غري األ] أ١٦[ نطنا ال ية ألل تورا تحاكم ا همن معىن اآلل ساموات :معية عىل ز تـأمروا أل ما يف ا لحاكم سامواتإتياهنا إلهيا وإابلصعود لنا من ا بحر لي بور وأل وال من وراء ا تأمروا اب لعحاكم لينـا مـن إتياهنا إل بحر تعني ،لوراء ا ساموات وال يف غريهـا أف نحـألـن ال يكـون يف ا حـاكم حـاكم يف األرص األفيحـاكم ية تورا تا يد،ل تأ يلزم ا ب ل تدالل . ف يـة ن األأيـة ن حاصل معىن اآل ابطل ألًيضاأسـوهذا الا تورا تحـاكم ا ل ب نـدمك ال تموجودة نمك ع نفـي يف اآل] ب١٦[عـعـد ساموات ويف يـة كـون األملوا يـة يف ا تورا لـحـاكم ا ت ل بحر ال األ سابقة ن معـىن اآل أل الـالكم،٢٢اقيســة ينحاكم املطلقة بقرلوراء ا يـل «لـيـة ا ئاي بـين ارسا يمكألهـمك عـىل إعبـدوا ا نـازةل تـوراة ا علـحـاكم ا ل بقـى لـمك حـمك يف إ ]cf. Deut. 30:10 [»ل يذ ال ساموات وال بحر من األلا يمكل يف وراء ا نازةل ية ا تورا علحاكم ا ل ت نـازةل مفن عدم األ،ل ية ا تورا لحاكم ا ت ل ساموات ال يلـزم عـدم األإعـىل بـين يـل يف ا لـرسا يـة جلـواز ئ حـاكم األ٢٣كـونتن أتحـاكم الغـري تورا سخ األ] أ١٧[جنيلية اإل تزنل ساموات ية يف ا نوالفرقا ل لن يةحف تورا تاكم ا يد،ل تأ ب فال يلزم ا .ل تـوراةواث ْ جتَالَ وْوَلـَو عُيفِصـُو تَ ال [...]َخِوَصَ مـِويخُنـَ اََْرش اَْربَدَهـ ْلُقـ: للهثـا قـوهل تعـاىل يف ا و رُعـَ تمك بـه ال أمر اذلي األلك « :ية يف لغة العربمفعىن هذه اآل] cf. Deut. 12:32[. ية اآل٢٤وُنَمِم صـيو نه نقصوا يه وال عتزيدوا ت تدل علامء الهيود هب. »عل سالم ذه اآلسـا يـه ا يد رشيعة مـوىس لـية عىل تأ عل ب سطر: + يه 18 .لمضري راجع اىل الاحاكم، إضافة فوق ا سطر: + يه 19 .لمضري، إضافة حتت ا يمي 20 بحر : + لنو… بسمال سموات وال من وراء ا نا ىف ا تاءمروا من يصعد ا سموات لال ىف ا ل ي ل ِل ِ َتاءمروا من .. ل ل سطر نا، إضافة حتت ا ليعربها ا . لي سطر: + يصعد 21 .لصفه خشص، إضافة حتت ا .سـباق: سـياق 22 .يكون: تكون 23 سطر: + ممنو… قل هدبر 24 نه، إضافة حتت ا نقصوا يه وال يمك ال تزيدوا للك الامر اذلي اان او ع ت عل .ص © 2016 Orient-Institut Istanbul EPISTLE FORCING THE JEWS [TO ADMIT THEIR ERROR] 81 توراة وأن ال نزيد عىل أمران بأن هللا تعاىل إ :ويقولون ذا اكن إ فـ،ننقص عهنـا] ب١٧[ن ال ألحاكم ا يع رشيعة فهيا زايدة علهيا سالم ، عهناًو نقصاانأنطكذكل فال يـىس علـهيام ا يع رشيعة محمـد و لـ فال عنط نقصان يف هاتأل تـاج لن الزايدة وا سالم واحض غـري يـه ا تني عـىل رشيعـة مـوىس رش حمني ا لـ عل يع ىل إلـ يان تدالل .لبا نايف ن اآل ابطل ألًيضاأسـ وهذا الا سالم ألطاعة إتية ال يىس ومحمد علهيام ا لـرشيعة ن ع هوم من تكل اآل يـه أ نطق ويمر اذلن األأية ملفا بـين ] أ١٨[علوىص مـوىس سالم با يـل بـإلـ ن أئرسا ي:قال يةف وال تزيدوا ية وال كيفه راكن اخملـصوصة وال وا لك يوم ثالث صـلوات ابألّ صل: وكأنه قال،مك يه بقولمك الصالة املفروضة نقـصان والـزايدة ٢٥وأربعة أعلتزيدوا بوا ذكل ا نان وال ل ا سـ ىل رشيعـة إتنث سالم يه ا لموىس يدانأ و.عل رشيعة الـيت جـاء هبـا سالم وا يه ا يىس رشيعة اليت جاء هبا ســما ا لـ لـ عل عل ست يه وسمل نا محمد صىل هللا ندان و يو عل فلسـ سالم قومـه ] ب١٨[ وىص بهأً مراأنبي يه ا لموىس عل ناًو نقـصاانأليـصري كـوهنام زايدة تـوراة عـىل لآليـة وال دالةل يف تـكل اآلًيـافم ال ن أليـة املـذكورة يف ا بعوث ابحلق تقةل يأيت هبا نيب ميعوا رشيعة سـ رشيعة اإ ف،ميط هنـا زايدة أ ملـسـتقةللـنه ال يطلـق عـىل ا سالمأىت وأو نقصان فامي أ يه ا لوىص به موىس .عل ها سالم٢٦تايي الرابع مـن اآلأ ،بعورا يـه ا يـد ديـن مـوىس هم عـىل تأ لـ ادلاةل بـز عل ب قـول هللا ،مع تـوراة لبارك وتعاىل يف ا َ ْهَوِ صـْهَورُتـ ]أ١٩ [:ت .cf. Deut[ ٢٧.ْوبُقـَْع يْتَالهِـَك َىشَورُ مـَوىسُو مـُنـل توراة اليت « :ية عىل لغة العربومعىن هذه اآل] 33:4 سالم مرياث مجلاعـة اوصألا يه ا لمك هبا موىس عل سالم يه ا نيب ليعقوب ا عل تدلوا. »ل يـد ديـن مـوىس هبـذه اآل،ي علامء الهيودأ ،سـا بيـة الكرميـة عـىل تأ ته يد رش يعوتأ سالم ب ليه ا سالم مؤبـد ألإ :بأن يقولواعل يـه ا لـن دين مـوىس ن أ عـىل يـة تـدلن اآلعل توراة سالم] ب١٩[لا يه ا لمرياث فامي بني قوم موىس سالم ومه،عل يـه ا نـيب لـ جامعـة يعقـوب ا عل ،ل تيض عىل يقهذا نفكأف ّن ال سالمأ ي يه ا توراة من قوم موىس لـحاكم ا عل حـاكم أ مفـن عـدم انفـاكك ،ل سال يه ا ته يد رش يد دين موىس وتأ سالم يلزم تأ يه ا توراة عن قوم موىس لا عل يع ب ب ل عل . مل تدالل مـهنم ن إ : ويه قـوهل تعـاىل،يـة الكرميـةسـلوب اآلأن إ : وجوابـه، ابطـلًيـضاأســوهذا الا توراة « سالم[...] لا يه ا لـمرياث مجلاعة يعقوب سالم] أ٢٠[ ،»عل يـه ا لـويه قـوم مـوىس يـدل ،عل سالم فقـطأعىل يـه ا نـيب تـصة مجلاعـة يعقـوب ا توراة لـن ا عل ل خم سائر األ،ل تـصاص ،مملـ ال خ ومـن ا سالم ال يلزم يه ا توراة مجلاعة يعقوب لا عل تـورأل تـصة سالم يـه ا للن تكون جامعة يعقـوب خم لـ ٢٨اةعل سطر: أو 25 .لإضافة فوق ا .اآلية: اآلايت 26 سطرٌتورية اوىص لمك موىس ع م مرياث مجل: + يعقوب... توره صوه 27 سالم، إضافة حتت ا يه ا لاعة يعقوب ل .عل .للتوريت: للتوراة 28 © 2016 Orient-Institut Istanbul SABINE SCHMIDTKE 82 يعوا غري األ يةيطحىت ال تورا تحاكم ا سامويةل تـب ا لـ من ا يـة الكرميـة مـا زمعـمت ولـو اكن معـىن اآل،لك بـارة تـوراةإ :ن يقـولألعلـاكن شـأن ا لمـوا عتن أخمتـصة بـ] ب٢٠[ي أ ،للن جامعـة يعقـوب مـرياث سبابأل ية تورا حفحاكم ا ت يعوا غري األأل ويس كذكل فال يلزم .ل يـة مـن اإليطن ال تورا تحـاكم ا جنيـل ل متر٢٩ علامء الهيوده كام زمع،والفرقان ّ ا نمل .مجعنيأ هللا علهيم ةلعدين سالمأما سائر أو يـه ا يـد ديـن مـوىس هم عـىل تأ تـوراة بـز لـدلهتم املـذكورة يف ا عل ب فـال نطـول ،معل يفة جـدايرادهـا يف هـذا املقـام ألإالـالكم ب هـا ًن ضـع يـوت إ فً،لعـدم عـدالا مـزنةل ُعـددهتأ ف،لكّ كبهنـا بوت سكوتإفال جواب عهنا ] أ٢١[ ٣٠،لعنكا .لال ا هدايـة ابإل يق وا تو لوهللا ويل ا ف نـه اإل،ميـانل تالكنم و يـه ا لـهـداء و تـاب بعـون هللا وقـد مت . عل لكا يدان محمـد و، واملـآبليـه املرجـعإ و،عـمل ابلـصوابأ وهللا ،هـابوال بـه آســ وصـىل هللا عـىل حصهل و . مت. وامحلد رب العاملني،مجعنيأ .الهيودي: الهيود 29 بوت 30 .٤١) ٢٩(لعنكإشارة إىل سورة ا © 2016 Orient-Institut Istanbul

Chapter Preview

References

Abstract

Judith Pfeiffer: Confessional polarization in the 17th century Ottoman Empire and Yūsuf İbn Ebī ʿAbdü’dDeyyān’s Keşfü’l-esrār fī ilzāmi’l-Yehūd ve’l-aḥbār / Camilla

Adang: Guided to Islam by the Torah: The Risāla alhādiya by ʿAbd al-Salām al-Muhtadī al-Muḥammadī /Sabine Schmidtke: Epistle forcing the Jews [to admit their error] with regard to what they contend about the Torah, by dialectical reasoning (Risālat ilzām al-yahūd

fīmā zaʿamū fī l-tawrāt min qibal ʿilm al-kalām) by alSalām ʿAbd al-ʿAllām. A critical edition / Monika Hasenmüller: Die Beschreibung Muḥammads im Evangelium.

Eine muslimische Polemik gegen die Christen aus

dem osmanischen Reich (Anfang 18. Jhdt.) / Paolo Lucca: Šabbetay Ṣewi and the Messianic Temptations of Ottoman Jews in the Seventeenth Century According to Christian Armenian Sources / Elisabetta Borromeo: Le clergé catholique face au pouvoir ottoman. Les brevets de nomination (berât) des évêques et des archevêques

(17ème siècle) / Heleen Murre-van den Berg : Apostasy or ‘a House Built on Sand’. Jews, Muslims and Christians in East-Syriac texts (1500-1850) / Rudi Matthee: The Politics of Protection. Iberian Missionaries in Safavid

Iran under Shāh ʿAbbās I (1587-1629) / Dennis Halft:

Schiitische Polemik gegen das Christentum im safawidischen Iran des 11./17. Jhdts. Sayyid Aḥmad ʿAlawīs

Lawāmiʿ-i rabbānī dar radd-i šubha-yi naṣrānī / Reza Pourjavady

– Sabine Schmidtke: Sayyid Muḥammad Mahdī alBurūjirdī

al-Ṭabāṭabāʾī’s (d. 1212/1797) debate with the Jews of Dhu l-Kifl. A survey of its transmission, with critical editions of its Arabic and Persian versions / Vera

B. Moreen: Iranian Jewish History Reflected in JudaeoPersian Literature